الرئيسية > الرئيسية > هذه هي العبارة التي تسببت في طرد بوفون من طرف الحكم مايكل أوليفر

هذه هي العبارة التي تسببت في طرد بوفون من طرف الحكم مايكل أوليفر

كشف جيانلويجي بوفون، حارس مرمى فريق جوفنتوس الإيطالي لكرة القدم، عن سبب تلقيه للبطاقة الحمراء التي أشهرها الحكم الإنجليزي مايكل أوليفر بعد أن احتسب ضربة جزاء مثيرة، في الوقت بدل الضائع، والتي ساهمت في تأهل ريال مدريد إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب فريقه

وأكد بوفون عقب انتهاء المباراة التي خرج منها بالبطاقة الحمراء، أنه وصف الحكم بالحيوان بعدما احتسب ركلة جزاء مثل تلك في الدقيقة 93 قائلا :”هو ليس إنسانا، وإنما حيوان يفتقد لأي إحساس”

وأضاف: “يبدو أنه لا يحمل قلبا في صدره، بل صفيحة قمامة”

وقال حارس جوفونتوس في تصريح تلفزي: أشعر أني بحالة جيدة، الحياة يجب أن تستمر، سعيد وفخور بالمباراة التي قدمناها وبدعم زملائي والجميع، لقد استطعنا تحقيق المستحيل الليلة، أعتقد أنها نهاية غير عادلة لجوفنتوس بعدما تحقق”

وتابع قائلا : ” كنت قريبا للغاية من اللعبة، مثل الحكم والحكم الخامس، إذا كان لديك من القدرة ما يكفي لتحتسب مثل هذه الركلة في الدقيقة 93 فأنت لست إنسانا، ولكن حيوان لافتقادك لأي إحساس بكل ما حدث قبلها والتضحية التي بذلها الجميع”

وأفاد بوفون، أن الحكم مايكل أوليفر كان خارج الخدمة، وأن الإعلان عن ضربة جزاء تحمل كثيرا من الشك، وليست مخالفة صريحة، بل تحتمل الصواب بنسبة 10 بالمئة،قائلا :” لقد تجاهل حكم مباراة الذهاب لاحتساب ركلة جزاء صحيحة لنا، واليوم تحتسب ضدنا ركلة جزاء مشكوك في صحتها وبالدقيقة 93″

وأضاف “يوفنتوس بذل أقصى ما لديه من جهد، ولكن من غير المقبول أن يدمر شخص ما أحلامنا بهذه الطريقة بعد انتفاضة وعودة استثنائية، بسبب مخالفة مشكوك في صحتها”

وتطرق قائد “السيدة العجوز” للحديث عن طرده عقب احتساب ركلة الجزاء، مؤكدا: “أنا محبط للغاية، لأنني تركت الفريق بعشرة لاعبين، ولكن بشكل عام ريال مدريد يستحق التأهل، وصافحت لاعبيه عقب المباراة”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*