جهاتجهة الدارالبيضاء سطات

ليدك تعلن عن مرونة التعامل مع الزبناء وتوضح طريقة فوترة الاستهلاك

العربي رياض

أعلنت شركة ليدك أنها باشرت من جديد منذ فاتح يونيو عملية قراءة مؤشرات العدادات  لتحديد الاستهلاكات الفعلية للماء والكهرباء من طرف زبنائها ، باتفاق مع السلطات مع احترام التعليمات الصحية المعمول بها في ظرفية كورونا هذه ، وهي العملية التي مكنت من تحديد الحجم الفعلي لاستهلاكات الساكنة منذ آخرتاريخ لقراءة عداداتهم قبل الحجر الصحي، إلى غاية تاريخ آخر قراءة أنجزت في شهر يونيو ونتيجة لذلك يقول بلاغ صادر عن الشركة ، فإن الفواتير السابقة التي تم إعدادها بناء على تقديرات الاستهلاك بسبب الحجر الصحي ، تمت تسويتها في فواتير الزبناء لشهر يونيو بناء على الاستهلاكات الفعلية ، وهي التسوية التي تنجز بناء على على احترام أشطر التعريفات ، لهذا فالحجم الاستهلاكي  الفعلي للزبناء خلال فترة الحجر الصحي تم تقسيمه على كل شهر مع خصم المبالغ المتعلقة بالاستهلاكات ، التي تم تقديرها في السابق هكذا ستكون حالتان :

إذا كان الاستهلاك الفعلي المسجل بناء على على قراءة فعلية  لعداد الزبون تتجاوز التقديرات السابقة ، سيتم أخذ الفارق بعين الاعتبار في فاتورة شهر يونيو

أما إذا كان استهلاك الزبون أقل من التقديرات السابقة  فسيوضع رهن إشارته مبلغ الفارق المستحق

وأشار البلاغ إلى أن بإمكان الزبناء الاطلاع على فواتيرهم عبر الرسائل النصية من خلال الهاتف ” إس إم إس ” والعنوان الإلكتروني أو بواسطة البريد ، وفي حالة عدم توصلهم بالرسائل فإنها تدعوهم للتوجه إلى وكالة الزبناء المعتادة أو الولوج إلى الوكالة عبر موقع ليدك على الأنترنيت ، أو عبر تطبيق ليدك 7/24 أو عند الاقتضاء الذهاب إلى أحد فضاءات الخدمات القرب إليهم ، وعبرت الشركة من خلال بلاغها عن تضامنها مع الزبناء من خلال إمكانية   وحسب كل حالة  عند الاقتضاء قد تعتمد بشكل استثنائي ، تسهيلات في الأداء للراغبين بعد توجيه طلب عبر قنواتها المعتمدة

وكانت ليدك إبات فترة الحجر الصحي تطبيقا لقرارات السلطات العمومية على الصعيد الوطني ، قد علقت أنشطتها التي تقدم للزبناء بالمنازل على راسها قراءة عدادات الاستهلاك الخاصة بالماء والكهرباء ، وقامت بتعزيز منظومة الخدمات الرقمية لضمان العلاقة عن بعد مع الزبناء

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق