جهاتجهة الدارالبيضاء سطات

” لقطرة ” تجتاح ساحة نيفادا بالدارالبيضاء

العربي رياض

حفر أشغال جديدة تظهر من جديد على ساحة نيفادا بالدارالبيضاء ، التي انتهت أشغال إعادة تهيئتها قبل أشهر قليلة لتتناغم مع مشروع إعادة تأهيل حديقة الجامعة العربية ، ضمن برنامج تنمية الدارالبيضاء 2015/2020 ، لما سألنا عن السبب في عين المكان استقينا أن الأشغال الجديدة تهم محاربة ” لقطرة ” أي التسربات المائية التي تسيح إلى غاية المرآب التحت أرضي ما يبين أن الأشغال المنجزة في السابق لم تكن متقنة بالشكل المطلوب ، علما ان الدارالبيضاء لم تشهد أية أمطار قوية اللهم بعض الملمترات التي هطلت مؤخرا في عز الحجر الصحي وهو مايطرح تساؤلات كثيرة حول الشغال التي شملت المشاريع المهيكلة للدارالبيضاء ضمن برنامجها التنموي ، إذ من المعلوم أن إعادة تهيئة هذه الساحة سطر له إحداث مربد تحت أرضي يسع ل 724 سيارة بمعايير دولية لحل معضلة توقف السيارات في قلب العاصمة الاقتصادية ، خاصة مع تشييد المسرح الكبير هناك وإعادة تاهيل حديقة الجامعة العربية وكذا تواجد الحي الإداري ، وقد تم تخصيص مبلغ مليار و300 مليون سنتيم ، لإعطاء هذه الساحة المنتشرة على مساحة 18 ألف متر مربع الرونق اللائق بالمنظر العام للمدينة من خلال إحداث بالإضافة إلى المربد فضاء للتزحلق على الألواح لفائدة الشباب بمساحة 4000 متر مربع وأيضا أماكن مظلة ناهيك عن التشجير ، خاصة وأن الساحة كانت قبلة للشباب لممارسة الرياضة وأيضا العزف والغناء ، لكن يبدو ان المطار ستكون عرقلة حقيقية أمام هذا المشروع غذا لم يتم تدارك الأمر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق