رياضةكرة القدم

رأس نهيري تقود الوداد لإسقاط النجم بدوري الأبطال

سجل الوداد البيضاوي فوزا ثمينا على النجم الساحلي التونسي (2ـ0)، في المباراة التي جرت اليوم السبت، بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا

وسجل هدفي الوداد، محمد نهيري من رأسية في الدقيقتين 11 و54، ليسهل من مهمة فريقه قبل موقعة الإياب في رادس يوم السبت المقبل

الشوط الأول

البداية كانت من جانب النجم الساحلي، الذي هدد مرمى أصحاب الأرض من ركلة حرة، حيث وصلت الكرة لسليماني كوليبالي الذي كاد أن يخدع الحارس التكناوتي، لكن مرت الكرة بجانب القائم

وأسمرت المباراة بمعركة في خط الوسط، َمع غياب الحلول الهجومية من الفريقين

وفي الدقيقة 11، نفذ بديع أووك لاعب الوداد ضربة حرة قريبة من الركنية، ووصلت الكرة للحداد الذي مرر بدوره عرضية أخرى، لتجد الكرأة رأسية النهيري، الذي سجل الهدف الأول للفريق البيضاوي

وحاول النجم الضغط على دفاعات الوداد، خاصة من تحركات كولييالي وفراس بلعربي، غير أن لاعبي الفريق البيضاوي، كانوا في قمة التركيز أمام مهاجمي الفريق التونسي

وسيطر على المباراة الجانب التكتيكي، في النصف ساعة الأولى وغابت الفرص الحقيقية، قبل أن يتوصل أووك بكرة من الحسوني، وسدد كرة أرضية مرت جانبا

وقاد كوليبالي هجمة خطيرة بالدقيقة 36 من الجهة اليسرى، ومرر لباعيو الذي لم يستغل موقعه على خط مربع العمليات، وسدد كرة مرت بعيد عن المرمى

وأضاع كوليبالي أبرز فرصة للنجم في الدقيقة 39، عندما انسل في مربع العمليات من الجهة اليسرى وانفرد بالحارس التكناوتي وسدد، لكن الأخير تألق وأنقذ مرماه من هدف محقق

الشوط الثاني

بدأ الوداد الشوط الثاني ضاغطًا بغية تسجيل هدف التعزيز، وبالفعل نجح نجم المباراة محمد نهيري، من تسجيل الهدف الثاني بكرة رأسية بعد ركلة حرة نفذها يحيى عطية الله في الدقيقة 54

وأجرى قيس الزواغي مدرب النجم أول تغيير وأشرك بهاء الدين السليمي بدلا من كانوتي في الدقيقة 60، وأدخل بعده ياسين الشيخاوي مكان محمد المتناوي

وانطلق كوليبالي من الجهة اليسرى، ومرر كرة عرضية، لكن دفاع الوداد أبعد الكرة، ثمن أنقذ بن وناس كرة أمام مرمى النجم الساحلي، من رأسية اللاعب الحسوني في الدقيقة 68، وسدد نهيري بقوة، وتألق الحارس البديري وتصدى للكرة

وأجرى خوان كارلوس جاريدو مدرب الوداد، أول تغيير وأشرك المهاجم كازادي كاسونجو بدلا من أيمن الحسوني في الدقيقة 72، وأنقذ الحارس التكناوتي مرمى الوداد من هدف، عندما تدخل بنجاح في الدقيقة 74

وغادر يحيى عطية الله ودخل بدله بدر كدارين، وحاول كريم العريبي مباغتة الحارس التكناوتي وسدد بقوة، وعلت الكرة فوق المرمى

واستمرت الدقائق الأخيرة، دون جديد، لينتزع الوداد فوزا ثمينا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى