#أخبارإعلام وفنون

تظاهرة وطنية ودولية في دورتها 6 احتفاء بالذكرى 55 للتراث الغيواني و بمناسبة اليوم العالمي لعيد الأم

بقلم جمعية م. أحفاد الغيوان للفن

المديرية الجهوية للثقافة جهة الدار سطات وجمعية مجموعة أحفاد الغيوان تخلقان الحدث وذلك بالاحتفال بالذكرى الخامسة والخمسين للتراث الغيواني والاحتفال بعيد الأم عبر منصة المديرية الإلكترونية على مدار ثلاثة أيام ، بدءا من يوم الجمعة 19مارس حيث أحيتا أمسية على شرف الفنان المرحوم الحاج عبد الله زكي وذلك باستضافة ابنته الدكتورة حجية زكي التي تحدثت عن تجربة والدها الفنية في فن التشكيل والتلحين والتأليف الموسيقي وعن حياته ونضاله في الديار الهولاندية ، وعن ما تعتزم القيام به لحفظ أعماله ببلده المغرب وقد شاركت في الأمسية كل من الفنانة نسيمة محمد التي شنفت مسامع المتابعين بأغنية عن الأم وعدة مقاطع من ريبيرتوارها كما حرصت الفنانة ريم الملياني على تقديم رائعة ” الله يا مولانا ” والعزف على الجيتارة وقد قامت الكاتبة العامة للجمعية الشاعرة والمترجمة رشيدة فقري بتسيير فقرات الأمسية الحافلة بالموسيقى والذكريات.

وفي الليلة الثانية السبت 20 مارس،
كان الجمهور على موعد مع ليلة الوفاء لشهيد الكلمة الراحل محمد باطما نجم مجموعة لمشاهب
بمشاركة البروفيسور حسن حبيبي
،الإعلامي العربي رياض ،الشاعر علي مفتاح ، الفنان الكوميدي أحمد بوعاودة ،الذي تحدث باسهاب عن علاقته بالمرحوم ” لما كنت أركب الدراجة النارية رفقة محمد باطما يبدأ الإبداع والتميز والتألق “
و الشاعر عبد الرحيم باطمة الذي قام بإعداد الكتاب لأخيه
وقد قام بتسيير دفة النقاش الإعلامي أحمد طنيش.

وقد اختتمت الأيام الثلاثة للتظاهرة ليلة الأحد 21 مارس بالاحتفاء بإصدار جديد للكاتب سعيد محافظ وهو بعنوان ” لما حلقت في سماء الغيوان ” من طرائف هذا الكتاب وهي ” في قبضة اصطافيط مع الغيوان ” يحكي سعيد محافظ شاءت الأقدار أن أرافق ناس الغيوان هذه المرة عبر سيارة اصطافيط أي سيارة الشرطة .
كان ذلك في سنة 1989 ففي مدينة
القنيطرة نظمت سهرة كبرى بإحدى الساحات الفسيحة ، وسيشارك فيها الغيوان إلى جانب عدد من الفنانين المقتدرين ، بحضور كم هائل من الجمهور وبعد انتهاء السهرة في قام الأمن الوطني بحماية ناس الغيوان و الكل يظن أنهم اعتقلوا .
كما تخللت ليلة الاحتفاء وصلات غنائية لمجموعة أحفاد الغيوان هذه المجموعة التي تسهر منذ نشأتها على إبراز الثراث الغيواني بما يليق به وبالإسم الذي تحمل والذي أطلقه عليها سليل عائلة بطمة الشاعر عبد الرحيم باطما .
وقد قام الإعلاميان العربي رياض واحمد طنيش بتنشيط هذه الليلة.

شكرا للشركة المحترمة الوطنية للإذاعة والتلفزة على المواكبة الإعلامية بالإضافة إلى كل جسم إعلامي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى