إعلام وفنون

المهرجان الجهوي للمسرح الاحترافي للدارالبيضاء يكرس ثقافة الاعتراف بتكريم رواد المسرح

أكد المهرجان الجهوي للمسرح الاحترافي، المنظم من طرف مجلس جهة الدار البيضاءـ سطات، بشراكة مع مسرح الكاف،  تحتضنه الدار البيضاء خلال الفترة الممتدة من 15 إلى 17 نونبر الجاري، تحت شعار» لنتواصل مع المسرح «، أن هاته التظاهرة تكرس، في نسختها الثانية، ثقافة الاعتراف من خلال تكريمها لرواد من الفن الرابع بالمغرب. وأابرز أن الأمر يتعلق بالاحتفاء بعدد من الرواد، والفعاليات المغربية، التي ساهمت بشكل كبير في إغناء المشهد المسرحي الوطني. وفي هذا السياق قال الفنان عبد الأله عاجل رئيس فرقة مسرح الكاف، إنه يتم الاحتفاء بالفنان المقتدر محمد التسولي، باعتباره أحد رواد المسرح المغربي بجهة الدارالبيضاءـ سطات، وأيضا بصفته مؤلفا ومخرجا وممثلا، وذاكرة حية.

  ومن المكرمين أيضا ثلاثة من المسرحيين والسينمائيين وهم الدارماتورج والمخرج والأكاديمي عبد الواحد عورزي، والمؤلف والباحث الأكاديمي محمد فرح، والممثل المسرحي والسينمائي الصديق مكوار.

  وأشار إلى أن أهمية المهرجان تكمن، بشكل خاص، في كون مدينة الدارالبيضاء، مقبلة على تدشين معلمة كبيرة بحجم المسرح الكبير للدارالبيضاء. وأضاف أن هاته التظاهرة تحكمها شروط مسبقة، منها توفر المسرحيات المشاركة على نصوص يكون فيها بحث، وسينوغرافيا، وتشخيص وملابس وغيرها من الشروط التي تضمن الاحتراف وتبتعد عن الهواية . وفي التفاصيل، أوضح أن المسابقة الرسمية تضم (6) أعمال مسرحية ستعرض بكل من مسرح محمد السادس، ومسرح سيدي بليوط، والتي سيتم تقييمها من طرف لجنة تحكيم تترأسها الفنانة المغربية القديرة نعيمة المشرقي، وتضم في عضويتها فعاليات فنية وطنية بارزة. وينضاف لذلك (11) عملا مسرحيا خارج المسابقة سيتم عرضها على مستوى مقاطعات الدار البيضاء ومدن الجهة، وذلك في 10 فضاءات مسرحية.كما تعقد ندوات تواصلية بين المبدعين وعموم الجهور والمهتمين ، ومعرض للكتاب المسرحي ، والذي سيتم في إطاره توقيع إبداعات متميزة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى