الرئيسيةمجتمع

أنا و جاري ، نظفو باب داري

نظمت #مقاطعة #سيدي_عثمان #ندوة صحافية يوم أمس #الخميس ، بمناسبة #الإعلان عن إقامة الأيام البيئية في نسختها الثانية بشراكة مع #المجتمع المدني و بتنسيق مع شركتي #سيطا و #ليدك تحت شعار: “أنا و جاري ، نظفو باب داري”و التي تمتد في الفترة الممتدة ما بين 14 و 22 #أكتوبر 2017.

و خلال هذه الندوة قدم عبد الاله فراخ النائب الأول لرئيس المقاطعة ، عرضا حول التصور العام للأيام البيئية لسيدي عثمان، التي ستشارك فيها إلى جانب المجتمع المدني و المصالح التابعة للمقاطعة كل من شركة سيطا و شركة ليدك ، حيث أكد أن هذه الأيام ستشمل الأحياء و الدروب، للوصول إلى أكبر عدد من المواطنين من خلال تحسيسهم بأهمية البيئة، و دفعهم للانخراط في تنمية منطقتهم, كما ذكر أن منهجية الاشتغال تتجلى في المقاربة التشاركية بين الشركاء.

و أشار فراخ إلى التنافس الذي ستخلقه هذه الأيام البيئية بين جمعيات المجتمع المدني بمقاطعة سيدي عثمان ، من خلال المشاريع التي ستقدمها الجمعيات سيكون مهما من أجل النهوض بالبيئة و التوعية و التحسيس بها، بالإضافة إلى نشر ثقافة انخراط الساكنة من خلال الأنشطة البيئية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى