جهاتجهة الدارالبيضاء سطات

افتتاح مؤسسات تعليمية جديدة بإقليم مديونة

جمال بوالحق

تعزّزت البنيات التحتية المدرسية بالمندوبية الإقليمية للتعليم بمديونة بعدة مؤسسات تعليمية، خرجت إلى حيز الوجود خلال هذا الموسم الدراسي الجديد 2019م 2020م من بينها مدرسة رابعة العدوية المتواجدة بتراب بلدية مديونة، والتي أشرف على افتتاحها الفعلي عامل مديونة علي سالم الشكاف، ورئيس الجماعة صلاح الدين أبو الغالي والمندوب الإقليمي للتعليم يوسف لشقر، إلى جانب وجوه جماعية وجمعوية صبيحة يوم الاثنين 16 شتنبر الجاري . وتضمّ هذه المؤسسة التعليمية 13 حجرة دراسية، ستستقبل 508 تلميذ وتلميذة، ومن شأنها تخفيف الضغط عن باقي المدارس الابتدائية المتناثرة في المنطقة

وبعد ذلك توجه عامل الإقليم لمشروع الرشاد المخصص لإيواء قاطني دور الصفيح، وافتتح به مؤسستين تعليميتين، يتعلق الأمر بمدرسة ابتدائية، أطلق عليها اسم عبد الله العروي، وتضمّ 17 حجرة دراسية و20 أستاذا وأستاذة و حوالي 800 تلميذ وتلميذة، كلّهم وفدوا على المنطقة، في إطار إعادة الإسكان، سواء من دوار الحلايبية بالمجاطية؛ أو من سيدي مومن أو البرنوصي

أما المؤسسة التعليمية الثانية، التي تمّ افتتاحها، فأطلق عليها اسم المهدي المنجرة، وتحتوي على 12 قسم، وأطرها التربوية مكونة من 15 أستاذا وأستاذة، وعدد تلاميذها 420 تلميذ وتلميذة

وعلى هامش افتتاح هذه المؤسسات التعليمية بمشروع الرشاد، سُجل غياب المستشارين الجماعيين بالمجاطية، التي تتبع لها ترابيا هذه المدارس على الرغم من أهمية ممثلي الجماعة في المجالس التربوية للمؤسسات التعليمية، باستثناء رئيس الجماعة أمين هاشم، الذي سجل حضوره إلى جانب الوفد المرافق لعامل الإقليم، ولا تستبعد مصادر مطلعة، في أن يكون هذا الغياب مقصودا، بينما وجوه جماعية، أكدّت للجريدة على أنه لا علم لها بموعد التدشين لذلك تغيّبت عن فعالياته

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق