الرئيسية

157 مليون راكب استقلوا طرامواي البيضاء منذ 2013

#العربي_رياض

أفاد التقرير السنوي لشركة الدار البيضاء للنقل المكلفة بتطوير قطاع النقل الحضري بالعاصمة الاقتصادية، بأن 157 مليون راكب، استقلوا »طرامواي « الدار البيضاء منذ إحداثه، وأبرز التقرير، أن الخط الأول لوسيلة النقل الجديدة، يشهد نجاحا متزايدا يوما بعد يوم، إذ تحول عدد الركاب من 22 مليونا في سنة 2013 إلى أزيد من 35 مليون راكب، خلال السنوات الخمس الأخيرة، ضمنهم 40 في المئة من النساء، وقد جاب »الطرامواي « طيلة هذه المدة 12 مليون كيلومتر

40 في المئة من الركاب اليوميين، هم مشتركون بمختلف صيغ الاشتراك، على غرار الاشتراكات الأسبوعية والشهرية، وكذا اشتراكات الطلبة، وقاموا ب 12 مليون رحلة في سنة 2017 ، ضمنهم 3 ملايين من الطلبة، الذين يستفيدون من تعريفة خاصة مقترحة من طرف مجلس مدينة الدار البيضاء

وأكد مسؤولو الشركة، في تقريرهم السنوي، أن الشركة، وتجاوبا مع هذا النجاح، أعدت استراتيجية، تذهب في اتجاه تجويد مستوى ونوعية الخدمة، بغية إرضاء جميع الركاب وهو ما نتج عنه تقليص تدريجي لمدة الانتظار بالمحطة، والتي تحولت من ستة دقائق في ساعات الذروة في سنة 2013 ، إلى أربع دقائق و 30 ثانية في سنة 2017

وتماشيا مع التزاماتها بمخطط التنمية للدار البيضاء 2015 / 2020 ، واصلت الشركة بلورتها لمخطط تطوير البنيات التحتية للحركية بالدار البيضاء، حيث تم إطلاق أشغال
الخط الثاني »للطرامواي « في سنة 2015 ، حيث يرتقب تشغيله نهاية 2018 ، إذ تبلغ مسافته الإجمالية 17 كلم، ليكمل الخط الأول من خلال ربط شارع أنوال بحي سيدي البرنوصي، كما أطلقت أوراش أشغال الخطين الثالث والرابع، المرتقب تشغيلهما في سنتي 2021 و 2022 ، ويبلغ طولهما الإجمالي 28 كلم، ويربطان حي للامريم بمسجد الحسن الثاني، بالنسبة للخط الثالث، والمنطقة الصناعية لحي مولاي رشيد بشارع محمد السادس بالنسبة للخط الرابع. وتعتزم الشركة بحسب التقرير إطلاق خطين للحافلات بخدمة رفيعة المستوى في سنة 2020 ، هي حافلات مفصلية ذات قدرة استيعابية كبيرة، تتوفر على ممرات خاصة بها، مع خدمة مشابهة لخدمات »الطرامواي «، لتسهيل ترابط وسائل النقل تشجيعا للمواطن على استعمالها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى