أعمدة ضاد24الرئيسية

حوار بين مسرحي ومنتخب من العدالة والتنمية

#العربي_رياض

كان ال مسرحي يقوم بتداريب مع فرقته المسرحية التي تضم اسماء معروفة في عالم الفن والمسرح خصوصا

التداريب كانت تجرى باحدى القاعات التابعة لمقاطعة حضرية بيضاوية، حضر بعض الأصدقاء هذه التداريب واقترحوا على المسرحي ان يطلب دعما ماليا من المقاطعة كما جرت العادة مع كل الفرق المسرحية والغنائية

الاقتراح تقبله اعضاء الفرقة المسرحية، حيث تم تحديد موعد بين المسرحي المذكور واللجنة المكلفة بهذا الدعم والتي حضرها نائب رئيس المقاطعة الذي بيده التأشير في مثل هذا الامر. جلس الجميع، ثم اخذ المسرحي يشرح مشروع عمل فرقته للمجتمعين ثم الاصغاء اليه بامعان ليتدخل المسؤول النائب عن حزب العدالة والتنمية

النائب : لايمكن ان ندعمك حتى نتفرج على العرض وان اعجبنا نصرف لكم منحة. وان لم يعجبنا فلن يكون هناك اي دعم مالي

المسرحي : كيف لي ان اطلب من ممثلين محترفين ان يقدموا عرضا اختباريا امامكم مجانا؟ هذا امر محرج!

النائب : قلت هذا لان هناك اعمال فنية تتضمن احيانا “قلة حياء”. لهذا وجب المرور عبر هذه المراقبة

المسرحي : سيدي لاأريد دعما ماليا منكم، لكن ساتحدث اليك بعيدا عن هذه النقطة ( اي النقطة المتعلقة بالدعم) هل تتوفرون على فنان في مقاطعتكم او خبير في المسرح كي يقيم عملنا؟

النائب : نحن كجمهور سنقيم قيمة العمل!

المسرحي : ومن تكون انت حتى تعطي لنفسك هذه الفسحة في الحكم على عمل فني؟

النائب : أنا هنا حريص على حسن تدبير المال العام

المسرحي : هل تعلم أن المال العام ياسيدي الذي انت تحرص عليه يتكون ايضا من رسوم الحانات والكاباريهات والفنادق المصنفة والأندية الترفيهية ورسوم الابناك المستغلة للملك العام وما الى ذلك؟

النائب : هذا هو الشرط ان كنتم تريدون مساعدة مالية من مقاطعتنا

المسرحي : بعيدا عن كل هذا اريد ان أسالك، مقاطعتك ومجموعة من المقاطعات في الدار البيضاء، تنظم ليالي المديح والابتهال وذكر القران

النائب : نعم!

المسرحي : وتؤدون واجبات مالية لهذه الفرق التي تحيي ليالي السماع وقراءة القران؟

النائب : بالطبع!

المسرحي : ومتى كان ذكر الله يؤدى عنه بالمال؟!

فض الجمع وخرج النائب الجالس في الاجتماع الرسمي ب “كاندورة” ممتعضا من المسرحي!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى