الرئيسيةجهات

«ليدك» تتعبأ للاستجابة لرهانات التنمية الحضرية للدار البيضاء

نظمت ليدك الدورة الرابعة عشر للقاء الدراسي مع وسائل الإعلام، و ذلك
بمدينة مراكش يومي 19 و 20 ماي 2017. و قد كان هذا اللقاء بالنسبة للمفوض
له البيضاوي، مناسبة لتعزيز الحوار مع وسائل الإعلام و تبادل الآراء حول
العديد من المواضيع المرتبطة بأنشطتها.
و على مدى يومين، شهدت فعاليات اللقاء تبادل للآراء بين مسؤولي ليدك و
الصحافيين، و انصبت النقاشات حول أهم إنجازات المفوض له منذ انطلاق أنشطته
سنة 1997، و كذا حول رهانات عقد التدبير المفوض، و خاصة المراجعة الثانية
للعقد و مشروع ملاءمة المجال الترابي للتوزيع.
و قد تم تقديم عشرة عروض من طرف مسيري ليدك سلطت الضوء على المجهودات
المبذولة من طرف المقاولة في تدبير الشبكات (الماء، التطهير السائل،
الكهرباء و الإنارة العمومية) و تتبع جودة الأوراش بشكل خاص بالنسبة لتسوية
الطرق بعد انتهاء الأشغال.
و انصبت العروض على إنجازات مشروع إنماء – المبادرة الوطنية للتنمية
البشرية التي تستفيد منه ساكنة الأحياء الفقيرة بالجهة و كذا، كما شملت
استراتيجيات ليدك في مجال الزبناء و الموارد البشرية.
الإستثمارات
بلغ مجموع استثمارات التدبير المفوض المنجزة ما بين 1997 و 2016 أكثر من 20
مليار درهم. و احتل التطهير السائل الأولوية في البرنامج الإستثماري، بحيث
استفاد لوحده من 45% من حجم الإستثمارات المنجزة. و تم تخصيص الباقي للمهن
الأخرى التي تضطلع بها المقاولة، أي تدبير الماء الشروب، (23%)، و الكهرباء
و الإنارة العمومية (27%) و المشترك (5%).
سنة 2016، تم استثمار حوالي 1,43 مليار درهم : 631 مليون درهم للتطهير
السائل، 390 مليون درهم للماء الشروب،
373 مليون درهم للكهرباء و الإنارة العمومية و 32 مليون درهم للمشترك.
و نظرا للنمو السريع و التعمير المتزايد بالمدينة، فإن الحاجيات من
استثمارات التدبير المفوض في أفق سنة 2027، تتجاوز الموارد المتوقعة في عقد
التدبير المفوض، و التي تصل بالفعل، إلى حوالي 17 مليار درهم.
الماء الشروب و التطهير السائل
سنة 2016، تم تخصيص حوالي 198 مليون متر مكعب من الماء الشروب للتوزيع، أي
حوالي 535.000 متر مكعب في اليوم. و على طول شبكة الماء الشروب الذي يبلغ
أكثر من 5950 كلم، تقوم ليدك بالمحاربة المتواصلة لضياع الموارد. هكذا، فقد
تم اكتشاف و إصلاح أكثر من 14600 تسرب سنة 2016. و تحددت مردودية الشبكة في
77% مقابل 64% سنة 1997. و بفضل استراتيجية مندمجة و تكنولوجيات مبتكرة، تم
اقتصاد حوالي 38 مليون متر مكعب من الماء الشروب مقارنة مع سنة 1997، أي ما
يعادل الاستهلاك لمدينة تبلغ ساكنتها أكثر من مليون نسمة. و من جهة أخرى،
شرعت ليدك في السنة ذاتها في تجديد 30 كلم من القنوات و أكثر من 5.000 إيصال.
و في مجال التطهير السائل، تميزت سنة 2016 بإنجاز العديد من المشاريع ضمنها
نظام تحويل المياه العادمة لمناطق الرحمة و امتداد الحي الحسني، و تطهير
المياه العادمة و المطرية لتجزئة النصر و القضاء على بعض النقط المعرضة
للفيضانات بالمحمدية.
كما شهدت سنة 2016 تهيئة فضاء تجريبي للزراعة الحضرية على مساحة 1600 متر
مربع بجانب محطة تصفية المياه العادة لمديونة. و يتعلق المشروع باستعادة
المياه المصفاة في المحطة لاستغلالها في سقي هذا الحقل التجريبي الذي يبرز
إمكانية إعادة استعمال المياه.
من جهة أخرى، و في إطار الصيانة الوقائية للشبكات، قامت ليدك بمراقبة حوالي
633 كلم على طول شبكة إجمالية لأكثر من 5500 كلم، مما مكن من استخراج حوالي
9.800 طنا من الترسبات المتواجدة في الشبكة و المنشآت.
الكهرباء
للاستجابة للحاجيات المتزايدة للطاقة بالمدينة، تقوم ليدك بالتقوية و
التأمين المستمر لشبكة الكهرباء على طول يفوق 8600 كلم (الجهد المنخفض و
المتوسط).
و بفضل الاستثمارات المنجزة في مجال تغيير الجهد و تجديد الشبكة المتلاشية،
تقلص ضياع الكهرباء و الحوادث و انخفضت بشكل كبير مدة إعادة التيار في حالة
الانقطاعات. هكذا، انتقلت مردودية شبكة الكهرباء من 92% سنة 1998 إلى أكثر
من 93,5% سنة 2016.
من أجل محاربة ضياع الطاقة، قامت ليدك سنة 2016 باعتماد تقسيم شبكة
الكهرباء حسب المناطق من أجل التمكن بشكل أفضل من استهداف أعمال البحث
التقنية و غير التقنية. كما شرعت المقاولة في توسيع 3 مراكز للتحويل
الكهربائي (عين حرودة، كاميران و أبي دوليبي).
الإنارة العمومية
منذ انطلاق عقد التدبير المفوض و إلى غاية سنة 2009، كانت شبكات الإنارة
العمومية تخضع لتدبير الجماعات.
و ابتداء من سنة 2009، أصبح قطاع الإنارة العمومية المهنة الرابعة لدى
ليدك. هكذا، انتقل عدد النقط الضوئية من 95,830 سنة 2009 إلى أكثر من
145,300 بمتم سنة 2016 بفضل المجهودات المبذولة لتجديد و توسيع الشبكة. و
تجاوزت نسبة الجاهزية الهدف التعاقدي و بلغت 97% سنة 2016.
و قامت ليدك بوضع 269 كلم من الشبكات و 7159 من أعمدة الإنارة العمومية
و قد قامت ليدك سنة 2016 بإطلاق مخطط للنجاعة الطاقية و مخطط مديري لتهيئة
الإنارة. و في مجال النجاعة الطاقية، يتوقع المفوض له :
• استعمال الإنارة بالطاقة الشمسية
• التدبير عن بعد للشبكة و تدرج مستوى الإضاءة
• استعمال تكنولوجيا مصابيح الصمام الثنائي LED ذات القوة العالية
• الترشيد العملياتي و التكنولوجي، خاصة بعقلنة أوقات التشغيل، ووضع
موازنات للجهد و تغيير المصابيح المتلاشية
• إنجاز افتحاص طاقي إيزو 50001
هكذا، تعتزم ليدك تحقيق اقتصاد طاقي بنسبة 20% في أفق سنة 2020، و تقليص
16.000 طنا من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.
إنماء – المبادرة الوطنية للتنمية البشرية
المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد
السادس سنة 2005، جعلت من محاربة السكن غير اللائق و الإقصاء الإجتماعي
أولوية وطنية.
و انخراطا منها في هذا المسعى، وقعت ليدك في شتنبر من السنة ذاتها على
اتفاقية إطار مع السلطة المفوضة و ولاية الدار البيضاء الكبرى، و ذلك بهدف
توفير الولوج بالمنزل لخدمات الماء، التطهير السائل و الكهرباء لحوالي
92.550 سكن من أحياء السكن غير المهيكل التي تم إبقاؤها في مكانها بقرار من
السلطات.
في المجموع، يبلغ عدد الأحياء المعنية بهذا المشروع 347 حيا في المجال
الترابي للدار البيضاء الكبرى.
بفضل العمليات المنجزة لحد الآن، هناك العديد من أحيان السكن العشوائي
(التي قررت السلطات إبقاءها في مكانها)، التي استفادت من الولوج بالمنزل
لخدمات الماء الشروب و التطهير السائل. بمتم سنة 2016، تمكنت 45% من
المساكن (أي 40.031) من الإستفادة من الربط بالخدمات الأساسية، باستثمار
بلغ 813 مليون درهم. و تقدر الكلفة الإجمالية لمشروع حوالي 2 مليار درهم.
الزبناء
تعتمد ليدك رؤية لمجال الزبناء مبنية على القرب، الثقة، الفعالية و
الإبتكار في مجال عروض الخدمات. و تضع المقاولة رهن إشارة أكثر من 2,2
مليون زبون العديد من قنوات الإتصال، ضمنها مركز العلاقات مع الزبناء، و 16
وكالة زبناء، و 691 فضاء للخدمات (تسهيلات) و وكالة على الخط.
• التصميم الجديد للوكالة
في إطار استمرارية مجهوداتها التي تهدف إلى الاستثمار و الإبتكار لخدمة
زبنائها، اعتمدت ليدك سنة 2015 تصميما جديدا لوكالة الزبناء يجمع بين
الفعالية، الودية و القرب.
و لحد الآن، هناك وكالتين تم تجديدهما (الديوري في أبريل 2015 و سيدي
البرنوصي في مطلع شهر ماي 2017)، و 3 وكالات جديدة تم تهيئتها وفقا للتصميم
الجديد (الرحمة، تيط مليل و الهراويين).
• لامادية السيرورة
في إطار رؤية استراتيجية لولاية جهة الدار البيضاء سطات التي تهدف إلى
لامادية سيرورات معالجة طلبات البيضاويين، أحدثت ليدك خدمات مبتكرة
للاستجابة بشكل أفضل لزبنائها :
• المنصة الإلكترونية «e-Lot»، التي تم إطلاقها في يونيو 2016 من أجل تحسين
تجربة الزبون لدى المجهزين – المهيئين العقاريين. و ستقدم هذه المنصة
مرحلتها الثانية من التطور، خدمات ذات قيمة مضافة عالية متوقعة في شتنبر 2017.
• تصميم و تفعيل منصة إلكترونية لإضفاء اللامادية على سيرورة ربط
المقاولات، متوقعة في متم شهر ماي 2017.
• تصميم و تهيئة وكالة «Multi-pro». و ستتم مواكبة هذه العملية بورش كبير
لإعادة هندسة العلاقة مع الزبون، متوقعة في منتصف يونيو 2017.
• الوكالة على الخط : إحداث فضاء مخصص للزبناء متعددي المواقع، يمكنهم من
التدبير الموطد لعقودهم و الولوج إلى الفاتورة الإلكترونية e-facture.
جودة الأوراش
ليدك تولي اهتماما خاصا لجودة الأوراش و خاصة لتكسية الطرق بعد إنجاز
الأشغال. هكذا شرع المفوض له في تشخيص تدهورات الطرق في كل المجال الترابي
للدار البيضاء الكبرى، مما مكن من التوفر على مخطط أعمال شامل يهدف إلى :
• تسوية التدهورات
• تعزيز المراقبة
• تطوير وسائل معلوماتية جديدة لتتبع الأشغال
• استباق أشغال الشبكات قبل تهيئة الطرق من طرف شركات التنمية المحلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى