الرئيسيةجهات

بمناسبة اليوم العالمي للمحيطات، مبادرة تحسيسية من ليدك من أجل حماية البيئة و المحيط

بمناسبة اليومان العالميان للبيئة و المحيطات اللذان يتم الاحتفال بهما على التوالي يومي 5 و 8 يونيو، و تماشيا مع التزاماتها للتنمية المستدامة، ليدك تعتمد منظومة تحسيسية خاصة لفائدة أطرافها المعنية.

لقد اختارت منظمة الأمم المتحدة هذه السنة شعار «ربط الناس مع الطبيعة» لليوم العالمي للبيئة، و شعار «محيطاتنا هي مستقبلنا» لليوم العالمي للمحيطات، و ذلك احتفالا بهاتين المناسبتين اللتان تعتبران قاعدتان عالميتان لتحسيس العموم.

و بهذه المناسبة، صرح عبد الله طالب، مدير التواصل و التنمية المستدامة و الابتكار، و نائب رئيس مؤسسة ليدك لأعمال الرعاية : «من خلال البرنامج الذي وضعنا، نسعى إلى تحسيس و تعبئة أطرافنا المعنية حول رهانين بيئيين كبيرين : المحافظة على البيئة و الفضاءات الخضراء و حماية الساحل و المحيط. هكذا، نود تقديم مساهمة ملموسة في التنمية المستدامة
بالدار البيضاء الكبرى».

بالنسبة لزبنائها الخواص، ستطلق ليدك عملية «بيتي بيئتي» للتحسيس على التحكم في استهلاكات الماء و الطاقة. يتعلق الأمر بتحد على شكل مسابقة ترفيهية تهدف إلى تشجيع الممارسات و السلوكيات الإيكولوجية المسؤولة. و ستجمع مسابقة «بيتي بيئتي» 20 سكنا من الدار البيضاء الكبرى سيتم اختيارها على إثر دعوة من أجل المشاركة.

كما سيتم تفعيل منظومة تحسيسية للزبناء بوكالات ليدك، و ذلك من خلال ملصقات و إصدار عددين من مجلة «أنتم و ليدك» أحدهما يسلط الضوء على السلوكات اليومية من أجل البيئة. و سيكشف العدد الخاص بـ «اليوم العالمي للبيئة» معلومات حول الفضاء التجريبي للزراعة الحضرية الذي أحدث مؤخرا في موقع محطة تصفية المياه العادمة لمديونة.

و تبلغ مساحة هذا الفضاء التجريبي 1600 متر مربع، و يهدف إلى إبراز إمكانية إعادة استعمال المياه المصفاة في السقي، مما يمكن من تثمين الطبيعة و اقتصاد الموارد المائية. كما أنه مكان تحسيسي مفتوح لمجموع الأطراف المعنية للمفوض له (تلاميذ،، طلبة، مجاورين، جمعيات، فلاحين، منتخبين…) من أجل حماية البيئة.

من جانب آخر، ستنظم ليدك لفائدة مائة فرد من متعاونيها و أسرهم، زيارات لموقعين بارزين يمثلان الرهانات المرتبطة بالبيئة و المحيط. و يتعلق الأمر بالفضاء التجريبي للزراعة الحضرية بمحطة تصفية المياه العادمة لمديونة، و رواق «أوسيان» الذي تم بناؤه داخل محطة المعالجة القبلية للمياه العادمة بسيدي البرنوصي. و سيتم تنشيط هذه الزيارات من طرف مؤسسة ليدك لأعمال الرعاية، و كذا من جمعيات شريكة : جمعية مدرسي علوم الحياة و الأرض و جمعية البحث و العمل من أجل التنمية المستدامة. و علاوة على زيارات المواقع، سيتم اقتراح ورشات و أعمال تنشيطية على متعاوني ليدك و عائلاتهم : غرس الأشجار و تسميد التربة في الفضاء التجريبي للزراعة الحضرية و تنظيف جوانب محطة «أوسيان».

يهدف الرواق البيداغوجي «أوسيان» إلى تحسيس الزوار بمختلف مراحل دورة الماء و معالجة المياه العادمة إلى غاية المحافظة على الساحل، و المحيطات و التنوع البيولوجي البحري.. و منذ افتتاحه في ماي 2015، استقبل هذا الفضاء أكثر من 0002 زائرر (جمعيات، مدارس، وسائل إعلام، منتخبين…).

يندرج البرنامج الذي اعتمدته ليدك بمناسبة اليوم العالمي للبيئة و اليوم العالمي لمحيطات، في إطار مخططها لأعمال التنمية المستدامة 2020 الذي تمت هيكلته حول 4 التزامات و 20 هدفا محددة برسم فترة 2015-2020. و يهدف هذا البرنامج من بين أمور أخرى، إلى التحسيس بالبيئة و التنمية المستدامة لفائدة الأطراف المعنية للمقاولة، و المساهمة في تحسين إطار عيش الساكنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى