الرئيسيةجهات

انتشار المهاجرين الأفارقة في الشوارع يبعث على القلق

عماد عادل

ألاف المهاجرين الأفارقة غزوا معظم المدن المغربية خلال الشهور الاخيرة …وأصبح منظرهم وهم يتسولون في مفترقات الطرق أمرا مألوفا لدى المغاربة ينزعجون منهم أحيانا أو يتعاطفون معهم احيانا أخرى…غير أن ما يبعث على القلق فعلا هو هذا الغياب الخطير للجهات الرسمية التي تتفرج عليهم وهم يسيحون في الأرض أفواجا دون رقيب..في حين أن أول ما ينبغي القيام به لدى استقبال هذا النوع من المهاجرين السريين ، هو تجميعهم في مراكز إيواء – ولو في الحدود الدنيا الممكنة – تسهل ضبطهم واحصاءهم و معرفة أصولهم وتحديد وضعهم الصحي عبر تحاليل الدم،خصوصا وأن المناطق القادمين منها غالبا ما تكون مليئة بالأمراض المعدية والأوبئة ومنهم حاملو فيروسات نائمة، كما أن ذلك سيسهل على الجمعيات والمتطوعين تقديم المساعدات الانسانية لهؤلاء… قبل أن تقرر السلطات في مصيرهم بعد ذلك ..أما أن يتركوا لقضاء حوائجهم “في الطبيعة” و للنوم في العراء و التسكع في الشوارع ..فذلك هو الاستهتار الرسمي في قمته…

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى