إعلام وفنونمنوعات

الفنانة المغربية نجوى فاروق تغني «اللي راح»

جلال كندالي

أطلقت الفنانة المغربية نجوى فاروق عملها الفني الجديد عبارة عن أغنية تحمل عنوان ” اللي راح”
الأغنية من كلمات و ألحان خالد سلام، توزيع ميكس و ماسترورينغ سيمو المغراوي، تسجيل الصوت سانكرو برود، سيناريو، نوكويست، إخراج يوسف البرنوصي و مونطاج عزيز المدني

وفي تصريح لها، أكدت الفنانة نجوى فاروق، أن الأغنية تتناول موضوع العلاقات الإنسانية التي تشوبها الخيانة باعتبارها خللا ينتاب هذه العلاقات. لذلك،  تضيف نجوى فاروق، يضطر الإنسان أحيانا إلى عدم الاكتراث بالشخص الذي يهجره، بحيث تكون المعاملة بالمثل هي الحل الأمثل، ذلك أن الحياة تستمر دائما نحو الأحسن و نحو ما هو إيجابي في العلاقات بين الناس

وكشفت في ذات التصريح، أنها اختارت أن تكون الأغنية باللهجة الخليجية، لأن أكثر متتبعيها من الخليج

وشددت في ذات التصريح، أن هذه الأغنية، شكلت لها  إضافة أخرى في مسارها الفني و كي يعرف جمهورها أنه يمكنها الغناء بأكثر من لهجة

نجوى فاروق، كما تقول سيرتها الفنية، أبانت عن موهبة في مجال الغناء، منذ طفولتها، بالإضافة إلى التشخيص المسرحي. و كانت تردد أغاني كبار الفنانين داخل المغرب و خارجه، و تؤديها أمام أفراد أسرتها، و خلال بعض الحفلات العائلية و بين الأصدقاء

خلال الفترة ما بين سنتيْ 2012 و2015، التحقتْ بشعبة الدراسات المسرحيّة بمعهد العربي باطمة بالدار البيضاء، و المعهد الموسيقي بنفس المدينة

وتعتبر سنة 2017، هي السنة التي أعلنت عن الظهور الرسمي للفنانة نجوى فاروق، حيث شرعت في نشر عدد من الأغاني عبر شبكة التواصل الاجتماعي ( الفايسبوك ) في شكل فيديوهات. و هي الفيديوهات التي لاقتْ نجاحًا منقطع النظير داخل المغرب و خارجه. حيث فوجئت نجوى، عند زيارتها الأولى لمصر خلال صيف 2017، بحجم التجاوب هناك و في بلدان أخرى عربية، كلبنان و العراق و سوريا و الأردن و تونس، و بلدان غير عربية مثل تركيا التي بلغ عدد المعجبين بها فيها حجما منقطع النظير

الفنانة نجوى فاروق اختارت أسلوبا في الغناء يحترم في الوقت نفسه أصول الأداء الفني الراقي البعيد عن الإثارة و الكلام غير المناسب، كما يعتمد على الأداء الهادئ و الموحي و المعبّر عن الأحاسيس الإنسانية المتنوعة. كما أنّ طبيعة صوتها و طبقاته تجعل من أغانيها شحنات إنسانية تتفاعل مع دواخل و انفعالات الجمهور المتنوع و المتعطّش للفنّ الغنائي الراقي كما تقول سيرتها الفنية

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق