الرئيسيةسياسة

العدالة والتنمية يخدل حزب الاستقلال بالدارالبيضاء

أقدم الحسين نصرالله القيادي الاستقلالي بالدارالبيضاء ،على وضع استقالته من المكتب المسير لمقاطعة الفداء درب السلطان ، وجاء هدا القرار كرد فعل لما اعتبره نصر الله خدلانا من لدن حزب العدالة والتنمية ،الدي يربطه تحالف مع حزبه ، فيما يخص التدبير البيضاوي ، لكن خلال عملية انتخاب النائب الخامس لرئيس مجلس عمالة الدارالبيضاء ،وهو الانتخاب الدي جرى اليوم ، اكتشف المستشار الاستقلالي بأن حزب العدالة والتنمية قد غير وجهته التحالفية وصوت لفائدة عبدالعزيز ناصر عن حزب الاتحاد الدستوري ، علما ان المقعد المتبارى عليه يعود لحزب الاستقلال في شخص الفقيد بوشتى الجامعي رحمه الله ، أي من المفرض أن يعود المقعد لدات الحزب ٠٠٠ الحسين نصر ردا على هدا التصويت غير المفهوم في نظره ، سيقدم مباشرة استقالته من المكتب المسير لمقاطة الفداء ويرأسه حزب العدالة والتنمية ، وفي اتصال لنا بالمسؤول الستقلالي صرح لنا قائلا : ” كنت أظن أنني أتعامل مع حزب يؤمن بالمؤسسات الحزبية والتحالفات ، الا أن رئيس مجلس العمالة ، قدم لي ونحن نتناقش في الأمر رؤية حزبه للتحالفات وصدمني ، بالقول ، أن التحالف مبني على أشخاص وليس كما تعتقد٠٠هدا التصريح صدمني صراحة ، وقررت الترشح للمنصب الدي كان يشغله زميلي الفقيد الجامعي ليس من أجل الفوز ، لأني عرفت أن الأمر محسوم عدديا خاصة وأن العدالة والتنمية لن تصوت لفائدتنا ، وهي من يملك الاغلبية المريحة داخل المجلس ، لكني ترشحت ليتحمل كل مسؤولية اختياره ، خاصة وان ما قام به هدا الحزب غير مفهوم ويطرح عدة تساؤلات “٠٠٠ المستشار ناصر حصل على سبعة عشر صوتا رغم تصويت الاحرار والدستوري عليه ، وعلما ان أعضاء حزب العدالة والتنمية يصل عددهم الى سبعة عشر عضوا لكن لوحظ ، غياب عدد كبير منهم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى