الرئيسية

الصراصير والحشرات تتراقص بدروب البيضاء

العربي رياض

أصبح عدد من المواطنين بالدار البيضاء يشتكون من تكاثر الصراصير والذباب وغيرها من الحشرات التي تظهر في هذه الفترة,

عادة، كانت الجماعة الحضرية للدار البيضاء, وبتنسيق مع المقاطعات الست عشر ة  المؤثثة لجغرافيا المدينة، ومصالح شركة ليدك, تقوم ببرنامج قبلي، أياما قبل حلول فصل الصيف برش ا لمبيد القاتل لهذه الحشرات خاصة الصراصير منها, إذ تقوم شركة ليدك, ببرنامج شامل، يهم تنقية المجاري المتخللة لشوارع ودروب المدينة، من مختلف رواسب فصل الشتاء, فيما تتعقبها المصالح البلدية، وترشم المبيد للحد من انتشار الحشرات, وكانت كلفة هذه العملية, لا تتعدى 500 مليون سنتيم,

إلى حدود الآن مازالت الجماعة الحضرية لم تقم بهذه العملية، وبعدما استقصينا  الأمر، علمنا أن مجلس المدينة أراد عقد صفقة مع إحدى الشركات الخاصة لتقوم بهذه العملية، الهادفة إلى الحد من الحشرات، إلا أن الشركة المذكورة، طلبت من الجماعة الحضرية، ثلاثة ملايير سنتيم كمقابل  لهذه العملية, ولأن الجماعة لا تتوفر على الأموال، أحجمت عن الدخول في الصفقة، الأمر الذي يطرح تساؤلات، منها: لماذا لم تنهج الجماعة الحضرية نفس الطريقة القديمة مادات مجدية وغير مكلفة؟ولماذا أضحت الجماعة، تفكر في تفويت كل شيء للشركات سواء الخاصة، او تلك التي تحمل عنوان “التنمية المحلية”، هل سيستقيل المجلس من كل المهام؟

الغريب أن أدوية الحشرات متواجدة بمخازن لكن الجماعة بدل رشها، للحد من الحشرات تنتظرعقد صفقة مع شركة للقيام بذلك؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى