خارج الوطنمجتمع

الإعلامي البصراوي…… “المهجر بريس” مولود جديد لدعم قضايا الهجرة و المهاجرين

عزالدين زهير

أعاد الإعلامي عبد المولى البصراوي القاطن بالديار الأوربية موقعه ” المهجر بريس” إلى الجسم الصحفي بعد توقف دام أكتر من سنة ، داعما لقضايا الهجرة و المهاجرين.

واكد البصراوي في مكالمة هاتفية لموقع “ضاد24” على ولادة جديدة للموقع بعد إجهاضه لأسباب قانونية و مادية حالت دون إستمراره، مشيراً على حرصه الشديد لإحترام أخلاقيات المهنة، و كمقاربة إعلامية تصب إهتمامها لقضايا الجالية المغربية بالخارخ كمسألة الهوية و الإندماج في المجتمع الأوربي في ظل الإختلاف الثقافي و السياسي و أعتبر المشروع جسرا يربط مغاربة العالم بالوطن الأم.

و نوه الاعلامي بالطاقم المشرف على الموقع والذي يشمل صحافين و مراسلين من مختلق بلدان المهجر حرصا منه على استعاب جميع قضايا المهاجرين التي تختلف من بلد لأخر، مؤكدا على كون الموقع مستضاف من إحدى الشركات في الخارج و غير مرتبط قانونيا بمدونة الصحافة و النشر بالمغرب، و هدفه المداومة الإعلامية و عدم الأقتصار على التغطيات الموسمية.

وعبر في ختام كلمته على إستيائه من الجهات المعنية بالاعلام بالمغرب و خصوصا بعد فشل التجربة الاولى و اعتبر عدم دعم متل هده المشاريع تقصيرا في حق المهاجرين مغاربة العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى