مجتمعمجتمع وطنية

من اجل شباب متسامح و داعم للتنميةالمرصد المغربي لنبذ الارهاب و التطرف يفتتح فعاليات الجامعة الصيفية للشباب بأصيلة

في اطار برنامجه العام افتتح المرصد المغربي لنبذ الارهاب والتطرف الجامعة الصيفية للشباب بشراكة مع وزارة الشباب و الرياضة تحت شعار من أجل شباب متسامح و داعم للتنمية من 08 الى14 شتنبر 2019 بأصيلة، وتأتي هذه الجامعة الصيفية ايمانا من المرصد بأهمية الانفتاح على الشباب باعتباره عنصر بشري فعال بالمجتمع المغربي، كما ان الجامعة تشكل محطة اساسية للتفاعل الايجابي بين مجموعة من الشباب والمتدخلين حول مواضيع مختلف تمكنهم من فهم عدد من الاشكاليات والاستراتيجيات التي من شأنها ان تساهم في تطوير قدراتهم و تجعل منهم قادرين على بناء مغرب التسامح ووطن المحبة ،وقد عرف الافتتاح الرسمي للجامعة مداخلة للسيد محمد قمار رئيس المرصد المغربي الذي رحب بالشباب المشارك و عبر عن استعداده التام لتقديم كل الدعم للطاقم الاداري المشرف على الجامعة بهدف انجاح هذا اللقاء الشبابي المتميز،كما نوه رئيس المرصد بمجهودات أعضاء المكتب التنفيذي في سبيل تنظيم هذه التظاهرة التي اعتبرها خطوة أخرى لتحقيق اهذاف المرصد وترسيخ قيم المحبة والسلام

وكان للشباب المرصدي حوار تفاعلي مع حسن لعرك المدير التربوي للجامعة الصيفية بأصيلة عبر من خلاله على عزمه و استعداده للمضي بهذه المحطة للقمة وتحقيق الاهذاف المتواخاة منها .وقد استهل مداخلته بإعطاء فكرة و فلسفة الاشتغال في اطار مقاربة تشاركية مع الشباب والأطر التي تشكل فريق عمل متجانس ،نظرا لأهمية الجامعة الصيفية ودواعي تنظيمها وسبب اختيار شعار من أجل شباب متسامح و داعم للتنمية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

راسلنا عبرwhatsapp
إغلاق
إغلاق