#أخبار

“كلنا مواطنون كلنا معنيون” شعار “رواق التدفئة” لفائدة المتشردين بتراب عمالة الفداء مرس السلطان

عزالدين زهير

إنطلقت فعاليات “رواق التدفئة” في تراب عمالة الفداء مرس السلطان لفائدة الأشخاص في وضعية صعبة من ساكنة الشوارع من تنظيم فعاليات المجتمع المدني من 10 فبراير إلى غاية 10 منه 2020 تحت شعار ” كلنا مواطنون كلنا معنيون”

واكد محمد كلوين نائب رئيس جمعية “AMIJ” حاملة المشروع في تصريح خص به” ضاد24″ على كون المبادرة تستهدف كل الفئات من المتشردين الذين لا مأوى لهم ويلتحفون السماء كغطاء ويتخدون من الشارع مسكنا لهم اطفالا و نساء و عجزة من ساكنة البيضاء

واكد على أن المشروع شامل لكل متتطلبات الحياة للمواطن للشعور بإنسانيته و صون كرامته من خلال توفير كل شروط الراحة من مأكل و مشرب و تطبيب و إيواء و يتخد شكل المخيم من خلال طبيعة المرافق التي خصصت له و تتكون من
شاحنة الإستحمام تقدم خدمات النظافة والتطبيب و 3 اروقة اساسية و رواق المطعمة والتنشيط و رواقان للنوم خاص بالذكور و رواق للاطفال و 3 أروقة للنساء بالإضافة الى مركز التطبيب و الإسعافات و مركز الإستماع والتوجيه و مركز الرصد والتتبع

و اظاف كلوين على كون ضخامة المشروع الذي تشرف عليه عمالة مقاطعات الفداء مرس السلطان و تعدد الخدمات إستوجب إشراك عدة فعاليات من المجتمع المدني و السلطات المحلية كل واحد في تخصصه و التي تشمل مندوبية التعاون الوطني و المديرية الإقليمية لوزارة الثقافة و الشباب و الرياضة و مندوبية الصحة و مجموعة من جمعيات المجتمع المدني كجمعية جور و جمعية الإسعاف الإجتماعي و ماما آسية

ورسمت المبادرة إبتسامة على وجوه المستفيدين ممن يسكنون الشارع و عبروا عن شكرهم و إمتناهم للقائمين على المشروع وسعادتهم بهده الأيام التي سيمكتون بها في هذا الفضاء، أملين ان تكون على الدوام، و هي رسالة إلى المجتمع لتعميمها من أجل صون كرامة و انسانية المواطن المغربي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق