جهاتجهة طنجة تطوان الحسيمة

سفارة أمريكا بالمغرب تحتفي بذكرى إحداث مركز تيبو لتنمية مهارات الأطفال بالحسيمة

زهير عزالدين

احتفت كل من سفارة أمريكا بالمغرب وجمعية تيبو بمرور سنة على إحداث مركز تيبو لتنمية مهارات الأطفال بالحسيمة، الذي مكّن 120 طفلا من الاستفادة من برنامج يرتكز أساسا على الممارسة المنتظمة لكرة السلة، وتعلم اللغات الأجنبية إضافة إلى تنمية القدرات الذاتية، حيث استطاع 88 % من المستفيدين من تحسين نتائجهم الدراسية، وحصلوا على معدلات تتراوح بين 7 و 9 على 10 في سلم التنقيط، بفضل هذا المركز الذي تم إحداثه بناء على شراكة تاريخية بين جمعية تيبو المغرب والسفارة الأمريكية بالمغرب مع وزارة التربية الوطنية التي تدعم برنامج الجمعية من أجل تعميمه في مختلف أرجاء جهة الحسيمة: تاركيست، كتامة، بني بوفراح، إكاوين و إساكن

وبهذه المناسبة، أكدت ستيفاني مايلي القائمة بالأعمال بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب، أنها تتوجه بالتحية الخاصة باسم جميع موظفي السفارة الأمريكية بالمغرب، إلى السيد أمين زرياط و فريقه في جمعية تيبو المغرب، على شراكتهم القوية على مر السنوات، وأعربت عن شكرها لمدربي الجمعية على عملهم الجاد من اجل تلقين مبادئ كرة السلة و المهارات الحياتية، مضيفة بالقول “هؤلاء الرجال والنساء يجسدون قيم العمل الجماعي، الإبداع، الإلتزام والنزاهة التي تمتاز بها جمعية تيبو المغرب”

من جهته شدد محمد أمين زرياط، الرئيس المؤسس لتيبو المغرب، على أن الجمعية تعمل على الاستفادة من خبرتها من أجل منح آلاف الأطفال تكوينا مستمرا في كرة السلة، وتعلم وإتقان اللغات الأجنبية، مع تطوير القدرات الشخصية و المهارات القيادية وكذا المواكبة الدراسية و الدعم الأكاديمي، من خلال برنامج مراكز تيبو لتنمية المهارات الحركية، الفكرية والاجتماعية المحدثة بالمدارس الابتدائية وسط الأحياء المهمشة. وأضاف زرياط أن برنامج مراكز تيبو المغرب هو مشروع اجتماعي حقيقي، يسمح للفئات المهمشة بالاستفادة من حقها في ممارسة الرياضة، والرفع من مستوى الوعي و محاربة الإقصاء، وتفادي الإنحراف والتطرف”

وجدير بالذكر أن جمعية تيبو المغرب تسجل حصيلة إيجابية في تحسين حياة الشباب والاطفال من خلال التربية عبر الرياضة. ومن اجل مواكبة استراتيجية المملكة والمساهمة في تمكين الشباب، تعتمد جمعية تيبو المغرب على مقاربة مبتكرة ترتكز على التربية عبر كرة السلة، وتخلق الجمعية وتطور برامج ومبادرات تعمل على تحسين الصحة النفسية و المعنوية، والتفوق الدراسي والإدماج المهني من خلال الرياضة، و ذلك لفائدة المستفيدين من مختلف الطبقات الاجتماعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق