#أخباروطنيات

السلطات تتدخل من جديد لوقف الاحتجاج بمطار محمد الخامس

العربي رياض

تدخل من جديد العامل الذي عينته وزارة الداخلية مؤخرا كي يعيد السير العادي للمطار ، بعد الفوضى التي أثثت أركانه بفعل الاحتجاجات والاحتقان الحاصل بين العاملين والموظفين وشركات المياومة التي تشغلهم، ما تسبب في ارتباك واضح، وألحق أضرارا بالمسافرين

العامل، تدخل يوم الأحد الأخير، لإيقاف وقفة احتجاجية كان سينفذها موظفو وعمال شركة « أطلس سيرفير «، وهي الشركة المكلفة بتموين الطائرات، بالأطعمة وغيرها، وبحسب عاملين في الشركة، فإن الوقفة كانت ستنظم من السادسة صباحا إلى غاية الرابعة عصرا كرد على ما اعتبروه تماطلا من لدن الشركة، في فتح حوار جدي معهم لمناقشة المشاكل التي يعيشونها ، وأوضح هؤلاء أن كل برامجهم النضالية أرجأوها خاصة في فترة ذروة الحركية بالمطار، حتى لا يتسببوا في أضرار سواء للمسافرين أو للشركة نفسها ، وأيضا حتى لا تمس صورة هذا المرفق الحيوي ، إلا أن الشركة لم تتفهم هذه الإشارات، بل ظلت المديرة الإدارية والمالية ومسؤول الموارد البشرية، مستمرين في التعنت، وتجاهل مشاكل العاملين، التي أعلنوا عنها قبل أشهر ، مطالبين بالجلوس إلى طاولة الحوار

واعتبر محدثونا أن المسؤولين المذكورين استمرا في نهج سياسة شد الحبل بدل التعامل الواقعي مع الأمور، و بلغ الاحتقان درجات متقدمة حتى إن عاملا بفعل الضغط، حاول الانتحار قبل أسبوعين ، لكن تم إنقاذه بعد نقله إلى المستشفى مضرجا في الدماء بعد أن طعن نفسه بواسطة قنينة زجاجية أصيب على إثرها بجروح بليغة

وتعمد الشركة إلى توقيف المياومين أي العمال الذين يشتغلون بدون ترسيم، رغم أن منهم من قضى في هذا العمل أزيد من 15 سنة ، وتدمج آخرين بدلهم رغم أن العملية مكلفة جدا من الناحية المالية بالنسبة للشركة ، أضف إلى ذلك تنقيل بعض المرسمين بسبب العمل النقابي

وأكد محدثونا أن لقاءات جمعتهم بالسلطات ومندوبية الشغل، أوضحوا فيها كل المشاكل، ووعدوا بإيجاد حلول، لكن مسؤولي الشركة ينهجون نهجا آخر

السلطات هذه المرة، وفي تدخلها الخير، عن طريق الحوار، أكدت للعاملين أنها ستنكب على ملفهم كما انكبت على ملفات أخرى داخل المطار وتم حل بعضها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق