الرئيسيةرياضةكرة القدم

الديربي 124 ينتهي بالتعادل الإيجابي

انتهى الديربي البيضاوي بين الرجاء والوداد، بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، في المباراة، الذي أقيمت بينهما، اليوم السبت، بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، في إطار الجولة الـ25 للدوري المغربي لكرة القدم

سجل هدف الوداد، أمين عطوشي في الدقيقة 38، فيما سجل هدف الرجاء بدر بانون في الدقيقة 86

وشهد اللقاء، طرد لاعب الرجاء زكريا حدراف في الدقيقة 75، لحصوله على الإنذار الثاني

بهذه النتيجة ارتفع رصيد الرجاء إلى 37 نقطة ليحتل المركز الخامس، فيما جاء الوداد سادسًا بالرصيد نفسه

واعتمد خوان كارلوس جاريدو، في تشكيله، على الحارس محمد بوعميرة، بدلا من أنس الزنيتي الموقوف، ورباعي الدفاع، عمر بوطيب وعبدالجليل جبيرة، وإسماعيل بلمعلم، وبدر بانون، بينما اعتمد في الوسط على عبدالرحيم شاكير، ومنير عوبادي وليما مابيدي، فيما وضع في الهجوم، كل من عبدلإله الحافيظي ومحسن ياجور ومحمود بنحليب

ووضع فوزي البنزتي، مدرب الوداد، زهير العروبي في مركز الحراسة، وكل من عبداللطيف نصير، ومحمد نهيري ، والشيخ كومارا، وأمين عطوشي في الدفاع، أما الوسط فتشكَل من ابراهيم النقاش، وصلاح الدين السعيدي، ووليد الكرتي، واعتمد في الهجوم على محمد أوناجم، وإسماعيل الحداد، وأليساندرو كينتانا

شوط الوداد

ساد نوع من الاحتياط والحذر من الفريقين، فغابت الفرص الحقيقية للتسجيل، لعدم إيجاد الحلول لمهاجمي الرجاء والوداد

وكانت الركلاث الثابتة مصدر قلق الحارسين، بدليل ركلة خطأ، سددها نهيري بقوة، لكن حارس الرجاء بوعميرة، يتدخل ويبعد الكرة بصعوبة

وفي الدقيقة 27 جاءت أبرز فرصة، عندما انفرد الحداد بالحارس بوعميرة، وسدد ، لكن كرته ذهبت محاذية لمرمى الرجاء، بعدها بدقيقة يضيع الأرجنتيني أليخاندرو فرصة سهلة، بالطريقة نفسها

الوداد كان الأفضل في هذا الشوط بفضل مناورات مهاجميه، الحداد وأوناجم وكينتانا، بينما اكتفى الرجاء بتحمل الضغط، خاصة أن لاعبي الوسط، مابيدي وشاكير والحافيظي كانوا تائهين

ونتيجة للتفوق، نجح الوداد في تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 38، من ركلة حرة سددها نهيري، حيث حاول الحارس التدخل وإبعاد الكرة، التي ارتطمت بالقائم، لتعود لأمين عطوشي، الذي سدد وسجل الهدف

شوط جاريدو

دخل الرجاء الشوط الثاني ضاغطًا، بفضل تغييرات المدرب جاريدو، الذي أدخل عبدالعظيم خضروف وزكريا حدراف، بدلاً من ليما مابيدي وإسماعيل بلمعلم

ورد البنزرتي بتغييره الأول، فأدخل أمين تيغزوي بدلا من الكرتي في الدقيقة 60

ومرة أخرى، يضغط الرجاء، من تسديدة قوية للحافيظي، عرفت تدخل الحارس العروبي في الدقيقة 70

وتلقى الرجاء صفعة قوية، بعد طرد المهاجم حدراف في الدقيقة 75، إثر تلقيه الإنذار الثاني، ليدخل جاريدو المهاجم عبدالكبير الوادي، بدلا من لاعب الوسط عوبادي، من أجل الزيادة العددية في الهجوم

ورغم النقص العددي إلا أن الرجاء ضغط، وشكل خطورة على دفاع الوداد، وكاد الوادي أن يسجل، لولا الحظ الذي لم يقف بجانبه، بعد انفراده بالحارس العروبي

وقبل نهاية المباراة بأربع دقائق، ومن ركلة حرة، أهدى بانون هدف التعادل للرجاء من رأسية، مستغلاً الخروج الخاطئ للحارس العروبي

وضغط الوداد في الوقت بدل الضائع، لكن دون جدوى، لينتهي الديربي بتعادل منطقي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق